الحملة الدولية تطالب بتحقيق في تحطم طائرة في مطار دبي
دولي رئيسي عربي

الحملة الدولية تطالب بتحقيق في ملابسات تحطم طائرة في دبي و مقتل طاقمها

طالبت الحملة الدولية لمقاطعة الامارات بفتح تحقيق دولي في ظروف مقتل 3 بريطانيين ومواطن جنوب افريقي في مطار دبي الدولي بعد ان سقطت طائرتهم من طراف DA42 المسجلة في بريطانيا اثناء مهمة لمعايرة أجهزة الملاحة الأرضية في مطار دبي , حيث تحطمت على بعد ثلاثة اميال جنوب المطار وعلى متنها أربعة ركاب.

وتحمل الحملة محمد بن زايد ال نهيان ورئيس الوزراء محمد بن راشد ال مكتوم المسؤولية الكاملة عن مقتل طاقم الطائرة البريطانية في دبي. ودعت الحملة الدولية جميع المقيمين والمسثمرين الاجانب مغادرة ومقاطعة الامارات فوراً لانها بيئة غير آمنة للعمل والعيش والاستثمار.

و كان قد سبق أن أعلنت حكومة دبي عن سقوط طائرة مسح صغيرة الحجم على أراضي الإمارة، تابعة لشركة “هوني ويل”، موضحة أن الحادث من المرجح أنه وقع جراء خلل فني.

وقالت حكومة دبي في حينه إن الحادث أسفر عن مقتل شخصين وهما قائد الطائرة ومساعده، مشيرة إلى أن ذلك أدى إلى تأخير بسيط لبعض الرحلات في مطار دبي وتحويل رحلات أخرى لمطار آل مكتوم الدولي كإجراء احترازي.

وطالبت الحملة الدولية بتدخل الامم المتحدة والبرلمان الاوروبي ومؤسسات حقوق الانسان والمجتمع الدولي لوقف انتهاكات حقوق الانسان التي ترتكبها السلطات الاماراتية ضد المقيمين الاجانب في الامارات وإلزام السلطات في الإمارات باحترام قوانين حقوق الإنسان. كما ودعت الحملة ايضاً جميع الدول التي تحترم قوانين حقوق الإنسان والعالم الحر لمقاطعة الإمارات لأنها تنتهك حقوق الإنسان يومياً، سواء في الحرب في اليمن أو مع الدول المجاورة أو مواطنيها أو المقيمين فيها.

وقالت حملة المقاطعة على أنه تم إطلاقها في ضوء الانتهاكات التي اللامتناهية لحقوق الإنسان التي تمارسها الإمارات، بالإضافة إلى جرائم الحرب التي ارتكبتها في اليمن وانتهاكات حقوق العمال، فضلاً عن كون الامارات مركز العبودية الحديث. تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم واحدة من الدول التي تقود الاتجار بالبشر وهي من الداعمين الرئيسيين للجماعات الإرهابية في سوريا وأجزاء أخرى في الشرق الأوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *