دولي رئيسي

قمة بين السيسي والبشير وديسالين لبحث أزمة سد النهضة

أديس أبابا – بدأت الاثنين، قمة ثلاثية جمعت الرئيس السوداني عمر البشير، ورئيس نظام الانقلاب العسكري في مصر عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإثيوبي هايلي مريام ديسالين، بجلسة مغلقة قبل قليل، حول أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وتعقد القمة الثلاثية، على هامش قمة الاتحاد الأفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا التي بدأت أمس وتختتم اليوم الاثنين .

ومن المتوقع أن تبدأ جلسة افتتاحية في وقت لاحق وستعقبها جلسة مغلقة بين الرؤساء الثلاثة، وقال إن هذه الجلسة المغلقة بدأت بلقاء ثنائي بين رئيس الوزراء الإثيوبي والسيسي، لساعة، ومن ثم التحق بهم الرئيس السوداني.

ونقلت “الأناضول” عن مصدر مطلع قوله، إن القمة تعقد حول أزمة سد النهضة، وتوقع المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن القادة الثلاثة سيصدرون توجيهات للجنة الفنية الثلاثية باستئناف المفاوضات .

وأعلنت القاهرة تجميد مفاوضات سد النهضة، في تشرين الثاني/ نوفمبر 2017، لرفضها تعديلات أديس أبابا والخرطوم على دراسات المكتب الاستشاري الفرنسي حول أعمال ملء السد وتشغيله.

وفي كانون الأول/ ديسمبر الماضي، اقترحت القاهرة، دخول البنك الدولي كطرف محايد بالمفاوضات، وهو ما رفضته إثيوبيا، وأعربت مصر عن قلقها حيال رفض المقترح.

وتتخوّف مصر من تأثير سلبي محتمل لسد النهضة على تدفق حصتها السنوية من مياه نهر النيل (55.5 مليار متر مكعب)، مصدر المياه الرئيسي للبلاد التي يبلغ عدد سكانها 94 مليون نسمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *